الجمعة , 23 يونيو 2017 - 28 رمضان 1438 هـ

الاعلامية نهى أبو عمرو: لا زلت في قطاع غزة .. والقيادات لا زالت تتاجر بمعاناة الشعب

الاعلامية  نهى أبو عمرو: لا زلت في قطاع غزة .. والقيادات لا زالت تتاجر بمعاناة الشعب

غزة-المشرق نيوز/ ما إن أعلن عن عزم بوابة معبر رفح فتحها  حتي أصبحت القضية الابرز التي خيمت  وشغلت تساؤلات الرأي العام  في قضية الاعلامية الفلسطينية نهى أبو عمرو  بعدما أصبحت قضية سفرها قضية رأي عام   بعد منعها من السفر في المرة الماضية لفتح معبر رفح البري  التي سبقت هذه المرة بعد قيامها بتحقيق استقصائي اثبتت فيه فسادا على معبر رفح، واعتقلت على إثره من شرطة غزة ومنعت من السفر .

وقالت  الإعلامية الفلسطينية نهى أبو عمر في تغريدة لها انها لا زالت حتي اللحظة في قطاع غزة في ظل مساعي ووعودات لتسهيل  سفرها .

وتابعت أبو عمرو في تغريدتها  "  لحتي اللحظة وبرغم وعودات لم اسافر ولا زلت في غزة وحسبنا الله ونعم الوكيل لأني لم اجد من ينصفني سواه محملة فتح وحماس المسؤولية الكاملة عن المعاناة التي يعيشها قطاع غزة في ظل استمرار المناكفات السياسية وتعنت وتعصب القيادات لتنفيذ مصالح الحزب لا مصالح الشعب المقهور والمظلوم موضحة أن  قضية معبر رفح  وأزمتها لن تنتهي وستطرح وبقوة خلال الايام القادمة  وسيحاسب كل من يقصر في حقوق الشعب الفلسطيني تحديدا قطاع غزة" .


أضف تعليقك