الإثنين , 23 أكتوبر 2017 - 02 صفر 1439 هـ

بعد قطع السلطة لراتبه.. مواطن يقرر بيع كليته لسد مصاريف عائلته

بعد قطع السلطة لراتبه.. مواطن يقرر بيع كليته لسد مصاريف عائلته

#

غزة/المشرق نيوز/

أقدم أحد كوادر حركة فتح في قطاع غزة ويدعى على أبو صبيح، على إتخاذ قرار صادم بعدما قطع محمود عباس لراتبه منذ عام 2007.

وقال أبو صبيح عبر صفحته الشخصية على موقع "فيس بوك": قررت وبعد التوكل على الله بيع كليتي بمبلغ محترم يضمن حياة كريمة لبناتي، لاني مللت وتعبت من المطالبة براتب بناتي الذي حرموني منه عملاء الارقام، وقيادتي بالسلطة مثمتلة بسيادة الرئيس".

وأضاف: "هذا افضل حل توصلت اليه، بدل ما اموت اشلاء من اليهود خلي غيري واولادي يستفيدوا مني قبل ان اموت، خلي بناتي يلاقو غطى ولا كسوة ولا لقمة هنية مثل باقي الاطفال".

وتابع ابو صبيح: "أطفالي جاءوا عالدنيا وانحرموا من راتب ابوهم، اللي جاد بدمه وما لقى مين يقدره بل حرموه من راتبه".

وأوضح: "وطن يذل به الاشراف لا يستحق التضحية له والفداء والله ولي التوفيق".

وإختتم أبو صبيح تغريدته بالقول: "اتهنى يا سيادة الرئيس، اتهنو يا عملاء الارقام، والى من يتابعوني بصمت اخرجو عن صمتكم، و تابعوا العرض لمميزات الكلية للمشتري".

وأكد المواطن أبو صبيح على انه تواصل مع مكتب عباس لحل مشكلته وإرجاع راتبه المقطوع منذ 10 سنوات، فما كان منهم إلا أن هددوه بعدم التواصل نهائياً معهم، منوهاً إلى انه يمتلك الدليل والإثباتات التي تؤكد صحة كلامه.

يشار إلى أن المواطن أبو صبيح أحد جرحى القصف الإسرائيلي منذ عام 2006، وقرر محمود عباس قطع راتبه بعد سيطرة حماس على غزة عام 2007.

Image may contain: text


أضف تعليقك