بنك فلسطين
وطنية

رسميا .. حماس والاتحاد الاوروبي ينفيان عرض "الأمن مقابل الغذاء"

مشاركة
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/103893

فلسطين - المشرق نيوز

نفى مسؤول الاعلام في مكتب الاتحاد الاوروبي في القدس شادي عثمان الانباء التي تناقلتها وسائل الاعلام العربية اليوم الاثنين عن وجود عرض أوروبي ل حركة حماس  لمواجهة خطوات الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وقال عثمان خلال اتصال هاتفي مع وكالة أخبار محلية، ان الاتحاد الاوروبي يدعم تمكين الحكومة الفلسطينية للقيام بمهامها بشكل كامل في القطاع".

وأوضح ان الاتحاد الاوروبي مستمر بدعم جهود المصالحة الفلسطينية، مبيناً أنه لا بديل عن السلطة الفلسطينية لأخذ دورها بالكامل وتحمل مسؤولياتها في غزة دون أي معيقات.

من جهته، نفى عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" محمود الزهار وجود أي عرض، قائلا : "لم يقدم لنا أي عرض أوروبي وشعبنا لم يمت من الجوع"، بحسب قناة القدس.

وقالت صحيفة " الأخبار" اللبنانية إن حركة "حماس" تلقت عرضاً أوروبياً عبر جهة دولية لمواجهة خطوات الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، إذا واصل فرض المزيد مما وصفتها بـ"العقوبات" على القطاع، وذهب نحو التخلي عنه كلياً.

 

في تفاصيل العرض، ذكرت الصحيفة في تقرير نشرته، اليوم الاثنين، بأن دول أوروبية ستتوكل بإدارة شؤون غزة من الناحية الإنسانية والمعيشية، بما في ذلك رواتب جميع الموظفين في القطاع (التابعين للسلطة أو لحكومة غزة السابقة)، لكن بشرط أن تحصل اللجنة الأوروبية حينذاك على إيرادات القطاع كافة التي يجبيها الاحتلال الإسرائيلي لمصلحة السلطة الفلسطينية.

وكي لا تعترض إسرائيل، يتضمن العرض تعهداً من "حماس" بعدم استخدام الأدوات العسكرية التي لديها لسنوات عدة (أقلها خمس)، ومنع أي تصعيد باتجاه إسرائيل، إضافة إلى ضبط الحدود، على صيغة "الأمن مقابل الغذاء". حسب تقرير الصحيفة