بنك فلسطين
وطنية

صحيفة أمريكية تكشف: هكذا يعمل ترامب ونتنياهو على الوقيعة بين الفلسطينيين ودول الخليج

ترامب ونتيناهو.jpg
ترامب ونتيناهو.jpg
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/109448

القدس المحتلة - المشرق نيوز

كشفت صحيفة أمريكية عن تعاون إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على "خلق فجوة" بين دول الخليج والفلسطينيين.

وأوضحت مجلة "نيويوركر" الأمريكية أن نتنياهو وترامب ينسقان المواقف بينهما على نحو كامل بشأن ما يطلقان عليه مبادرة سلام للشرق الأوسط " صفقة القرن ".

وأشارت إلى أن هدف هذا التنسيق هو وضع خطة يرفضها الفلسطينيون وتقبل بها دول الخليج، خصوصا التي تشارك إسرائيل العداء لإيران، وإن الهدف هو زراعة الخلاف والضغينة بين الفلسطينيين ودول الخليج وتقريب هذه الدول من إسرائيل.

وكشفت أن إدارة أوباما كانت شكت بأن نتنياهو اجتمع سرا مع قادة خليجيين في قبرص عام 2015، لتنسيق المواقف والتأسيس لهذا التفاهم.

وسبق أن نقلت القناة العاشرة الإسرائيلية تسريبات عن لقاء جمع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ببعض رؤساء المنظمات اليهودية الرئيسية في نيويورك.

وذكرت القناة أن ابن سلمان قال أثناء اللقاء الذي عقد في 27 مارس/آذار الماضي "إن الوقت قد حان كي يقبل الفلسطينيون ما يعرض عليهم، ويعودوا لطاولة المفاوضات، وإلا فليصمتوا وليتوقفوا عن التذمر".

ونقلت القناة الإسرائيلية عن ولي العهد السعودي قوله إن القضية الفلسطينية ليست في سلم أولويات الحكومة ولا الرأي العام في السعودية، وإن هناك قضايا أكثر إلحاحا وأهمية كإيران، بحسب الجزيرة نت.

لكن في حوارٍ له مع مجلة "تايم" الأمريكية نُشر يوم 6 أبريل الماضي، قال ولي العهد السعودي إن "أهل فلسطين أدرى بشعابها، لذلك فكل ما يرونه الفلسطينيين مناسبا ستدعمه المملكة، بغض النظر عما يقوله الأمريكيون بصفتهم حلفاء للسعودية"، مشددًا على أنه "لا يمكن أن يكون هناك علاقة بين السعودية وإسرائيل قبل حل قضية السلام مع الفلسطينيين".

و"صفقة القرن"، وهي خطة توشك إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب على إعلانها، وتتضمن مقترحا لتسوية وفق الرؤية الإسرائيلية، ويشمل ذلك دولة فلسطينية على مساحة محدودة من الضفة الغربية دون القدس المحتلة.