بنك فلسطين
وطنية

قيادي حمساوي يكشف: دولتان عربيتان رفضتا صفقة القرن فمن هما ؟؟

صفقة.jpg
صفقة.jpg
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/111272

غزة/ المشرق نيوز

قال القيادي في  حركة حماس  طاهر النونو ان الحركة استمعت للموقفين المصري والأردني المتعلقان بطرح صهر الرئيس الامريكي جاريد كوشنير خطة السلام الامريكية المعروفة بصفقة القرن، لافتا إلى أن الدولتان العربيتان رفضتا هذه الصفقة، واصفا تلك المواقف بالايجابية للقضية الفلسطينية.

وشدد النونو على ضرورة تطوير هذه المواقف في إطار عربي فلسطيني مشترك؛ لإجهاض المحاولات الأمريكية، بحسب ما صرح به لوكالة (سبوتنك) الروسية.

وحول وجود معلومات دقيقة عن صفقة القرن لدى حركة "حماس"، وصف القيادي في الحركة ما يصلهم من معلومات عن تلك الصفقة بـ"التسريبات التي تحتاج للتأكد من صدقيتها"، وأبرزها إلغاء حق العودة والحق الفلسطيني في مدينة القدس، كذلك محاولة الفصل بين الضفة الغربية والقطاع وإلغاء قضية اللاجئين.

وفي سياق ذي صلة، قال النونو: "إن الموقف الروسي واضحا تجاه القضية الفلسطينية، فهو ضد العمل المنفرد الذي تقوم به الولايات المتحدة وفرض حلول على الشعب الفلسطيني لا تتماهى مع التوافقات الدولية".

وأوضح النونو، أن الموقف الروسي معتمد على الموقف الدولي ذاته، وينظر لحل القضية الفلسطينية على قاعدة الدولتين.

وعن زيارة وفد من حركة "حماس" للعاصمة الروسية موسكو، قال النونو: "إن تطوير وتنمية  الدور الروسي كان ضمن المشاورات التي تمت بين الخارجية الروسية وحركة حماس، هذا الأسبوع، حتى لا تستمر الولايات المتحدة في الهيمنة على المشهد الفلسطيني".

وأضاف: "تضمن الاجتماع محاولات روسية لإتمام ملف المصالحة الوطنية بين الفصائل الفلسطينية، فضلا عن مناقشة القضايا الفلسطينية الداخلية وأزمات قطاع غزة ومنها مسيرات العودة".

وتابع: "اللقاء بين الخارجية الروسية وحركة حماس كان تشاوريا، لكنه حمل وجهات نظر متقاربة، منها عدم شرعية حصار قطاع غزة وضرورة إنهائه، وترتيب البيت الفلسطيني من الداخل وتطبيق اتفاق المصالحة".