بنك فلسطين
وطنية

مصدر أمني مصري: مقتل 11 ارهابيا في تبادل اطلاق نار في سيناء

الجيش المصري سيناء.jpg
الجيش المصري سيناء.jpg
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/112570

القاهرة / وكالات / المشرق نيوز

تمكنت القوات الأمنية المصرية اليوم الأربعاء، من القضاء على 11 "إرهابيا" خلال تبادل لإطلاق نار في بمدينة العريش، بمحافظة شمال سيناء شمال شرقي البلاد.

وقال مصدر أمني مصري في تصريحات صحفية نقلتها وكالة الأنباء الرسمية المصرية، إن "الأجهزة الأمنية نجحت في استهداف إحدى البؤر الإرهابية بمنزل مهجور بمدينة العريش".

وأضاف أنه "عقب تبادل إطلاق النيران، لقي 11 عنصرا تكفيريا مصرعهم وضبط بحوزتهم بنادق آلية، وتم تفكيك عبوتين ناسفتين كانت بحوزتهم".

وتطلق السلطات المصرية تعبير "عناصر تكفيرية" على المنتمين إلى الجماعات المسلحة الناشطة في سيناء، والتي تتبنى نهجا دينيا متشددا، ومن أبرزها جماعة "ولاية سيناء" المبايعة لتنظيم "داعش" الإرهابي.

ولم توضح الوكالة وجود إصابات أو قتلى في صفوف قوات الأمن من عدمه، ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من مصدر مستقل بشأن الواقعة.

وتنفي بيانات للشرطة والجيش عادة ما تردده منظمات حقوقية محلية ودولية بشأن قتل عزل في سيناء، وتؤكد أن القوات لا تواجه إلا "عناصر إرهابية"، وتتخذ كل الاحتياطات حتى لا يقتل مدني في أي اشتباكات.

يأتي ذلك الاشتباك ضمن عملية أمنية انطلقت في 9 فبراير / شباط الماضي تحت عنوان "سيناء 2018"، تستهدف مواجهة مسلحين بسيناء، ودلتا مصر، ومنطقة الظهير الصحراوي غرب وادي النيل، دون تحديد موعد لنهاية العملية.