بنك فلسطين
وطنية

تفاصيل جديدة .. هؤلاء الأشخاص الثلاثة أشرفوا على تقطيع جثة جمال خاشقجي ( صور )

جمال.jpg
جمال.jpg
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/124346

أنقرة - المشرق نيوز

كشف تقرير صحفي تركي، تفاصيل جديدة تتعلق بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، في قنصلية بلاده في إسطنبول مطلع الشهر الماضي.

وذكرت صحيفة الصباح التركية، نقلا عن مصادر أمنية تركية، أن ثلاثة أشخاص من فريق الموت المكون من 15 متهما، هم من أشرفوا على تقطيع ونقل جثة خاشقجي من القنصلية وارسالها بعد تقطيعها في خمس حقائب، عبر إحدى سيارات القنصلية التي توجهت إلى منزل القنصل السعودي، ليتم إخفائها.

وأشارت الصحيفة الى أن هؤلاء الثلاثة هم: ماهر المطرب، وصلاح التوبيجي، وثائر غالب الحربي.

ثلاثة اشرفوا على قتل خاشقجي.jpg
 

وأوضحت أن الثلاثة أشخاص قاموا بتقطيع الجثة حتى الساعة 15:00، وتم نقلها بواسطة الحقائب الخمس بواسطة سيارة تتبع للقنصلية وتحمل رقم 34 CC 1865، وتم مشاهدتها أمام منزل القنصل السعودي محمد العتيبي العام الساعة 15:09 دقيقة.

ثم غادر المطرب منزل القنصل في الساعة 16:53 دقيقة، ليتوجه بعدها إلى الفندق ثم إلى مطار اتاتورك، حيث أقلعت طائرته في الساعة 18:20 دقيقة.

أما الطبيقي، والحربي فبقيا في القنصلية حتى الساعة 19:30 دقيقة، ثم خرجوا إلى الفندق، وتوجهوا بعدها إلى المطار، ليغادروا عبر طائرة خاصة في الساعة 22:46.

نقل جثة خاشقجي مع مطرب

ماهر الطرب.jpg
 

وكان تقرير سابق لصحيفة "يني شفق"، ذكر أن ماهر المطرب، قد دخل وغادر تركيا، حاملا معه جوازا دبلوماسيا، ولم يتم تفتيش حقائبه بواسطة جهاز "X-ray"، وأنه غادر البلاد بواسطة طائرة خاصة اتجهت إلى مصر.

ورجحت التحقيقات تمكن المطرب من نقل جثة خاشقجي المقطعة بواسطة الحقائب التي معه، إلى خارج تركيا.

ماهر الطرب في طريقه.jpg
 

من هؤلاء الثلاثة؟

ونشرت صحيفة الصباح، معلومات عن المتهمين الثلاثة، مشيرة إلى أن المتهم المطرب أحد الأشخاص المقربين جدا لولي العهد السعودي محمد بن سلمان،ورافقه ثلاث مرات في أسفاره قبل أشهر عدة، لافتة إلى أنه عمل كموظف كبير في القنصلية السعودية في بريطانيا.

وأضافت الصحيفة، أن الطبيقي وهو رئيس الطب الشرعي في وزارة الداخلية السعودية، وقدمته صحيفة الشرق الأوسط في إحدى اللقاءات عام 2014، بصفته ضابطا برتبة مقدم في الأمن العام السعودي.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحربي، كان يعمل في الحرس الملكي السعودي، وتم ترقيته إلى رتبة ملازم أول لشجاعته التي أبداها أثناء الدفاع عن قصر ولي العهد في جدة،في حادثة لإطلاق نار أدت لمقتل إثنين من الحرس الملكي، وإصابة ثلاثة آخرين، وعلى إثر الحادثة تم ترقية الحربي إلى ضابط برتبة ملازم أول.

قالت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، إن سعود القحطاني المستشار الإعلامي بالديوان الملكي، المقرب من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، هو رئيس فريق الاغتيال.

وكشفت الصحيفة أن موظف القنصلية الذي أعطى موعد المراجعة لخاشقجي في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، كان على تواصل دائم مع القحطاني، وأن نائب رئيس الاستخبارات أحمد عسيري، المقرب أيضا من ولي العهد، جمَع فريق الاغتيال بناء على أمر تلقاه من القحطاني.

وكان مستشار للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قال، أمس الجمعة، إن جثة خاشقجي“تم تذويبها” بعد قتله.