بنك فلسطين
وطنية

أبناء الرئيس البرازيلي القادم يرتدون قمصانا للموساد والجيش الاسرائيلي

ابناء الرئيس البرازيلي القادم يرتديان الموساد والجيش الاسرائيلي.jpeg
ابناء الرئيس البرازيلي القادم يرتديان الموساد والجيش الاسرائيلي.jpeg
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/124641

القدس المحتلة / المشرق نيوز

نشرت وسائل اعلام عبرية، صورا لاثنين من أبناء الرئيس البرازيلي، الذي فاز بالانتخابات الأسبوع الماضي، بولس بولسونارو، وهما في زيارة سابقة لـ"إسرائيل" حيث كانا يرتديان قمصاناً للجيش الاسرائيلي والموساد.

وقال بولسونارو -وهو من حزب اليمين المتطرف في البرازيل- إنه سينقل سفارة بلاده إلى القدس.

ووفق صحيفة "هآرتس" العبرية، فإن صورة إدواردو وكارلوس بوليسونارو، التُقطت في عام 2016، عندما كانا يزوران "إسرائيل" مع شقيقهما فلافيو؛ ولكن تم إعادة نشر الصورة من جديد على شبكات التواصل الاجتماعي بعد أن كتب إدوارد في تغريدة على حسابه الخاص بموقع "تويتر" أن: "إسرائيل هي أول دولة في العالم تقدر قواتها المسلحة والشرطة".

وأضافت أن بولسونارو الأب، أعلن الأسبوع الماضي أنه سيوفي بوعده الانتخابي بنقل السفارة البرازيلية من تل أبيب إلى القدس.

وقال بولسونارو: إن "إسرائيل دولة ذات سيادة، ويجب علينا احترام ذلك"، مضيفاً بأن "إسرائيل يمكن أن تعتمد على صوت البرازيل في الأمم المتحدة".

وألمح إلى أنه سيغير من وضع السفارة الفلسطينية في البرازيل حيث صرح بأنه "يجب أن تكون فلسطين دولة حتى يكون لها الحق في السفارة"، وفق الصحيفة العبرية.

وهنأت دولة الاحتلال، فوز بولسونارو في الانتخابات، وقال مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، إنه من المتوقع أن يصل نتنياهو إلى البرازيل للمشاركة في حفل تنصيب بولسونارو كرئيس للدولة.

ابناء الرئيس البرازيلي القادم يرتديان الموساد والجيش الاسرائيلي.jpeg
 

 

وفي المقابل، وعد الرئيس البرازيلي الجديد  بولس بولسونارو بتضمين "إسرائيل" في جولته الأولى من الزيارات كرئيس.