بنك فلسطين
وطنية

الرئيس عباس ينوي حل المجلس التشريعي قريباً, وهذه التفاصيل!!

4.jpg
4.jpg
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/128154

رام الله/ المشرق نيوز

أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم السبت، أنه سيتم حل المجلس التشريعي قريبا دون تحديد موعد محدد لذلك.

جاء تصريح الرئيس عباس خلال كلمة له اليوم في المؤتمر الدولي لتعزيز "دور القطاع الخاص في جهود الحوكمة ومكافحة الفساد"، الذي عقد برام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة.

ولم يعلن عباس موعدا محددا لحل المجلس التشريعي، الذي تهيمن حركة "حماس" على غالبية مقاعده، وتعطل عمله بعد أحداث الانقسام الفلسطيني عام 2007، عندما سيطرت الأخيرة، على قطاع غزة.

ويتكون المجلس التشريعي من 132 مقعدا تمتلك "حماس" 76 مقعدا منها مقابل 43 مقعدا لحركة "فتح" و13 مقعدا لأحزاب اليسار والمستقلين.

وكانت عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" دلال سلامة، قد صرحت للأناضول في مايو/آيار الماضي، أن المجلس الوطني يناقش تفويض المجلس المركزي للاضطلاع بصلاحيات المجلس التشريعي.

والمجلس المركزي، هيئة دائمة منبثقة عن المجلس الوطني (أعلى هيئة تشريعية تمثيلية للشعب الفلسطيني)، التابع لمنظمة التحرير التي تضم الفصائل الفلسطينية، عدا حركتي "حماس" و"الجهاد الإسلامي".