بنك فلسطين
وطنية

تفاصيل فشل أحد أكبر المشاريع الاستخبارية الاسرائيلية

الشاباك.jpg
الشاباك.jpg
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/131731

القدس المحتلة / المشرق نيوز

كشفت، صحيفة اسرائيلية، اليوم الخميس، عن  فشل أحد أكبر المشاريع الاستخبارية الإسرائيلية التي عكف الجيش على تنفيذها منذ 12 عامًا.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، في تقرير لها، أن المشروع الاستخباراتي الفاشل، كلّف نحو 800 مليون شيكل ويتعلق بالتنصت والاتصالات، وكانت تشرف عليه الاستخبارات العسكرية للجيش، وكان يجري الإعداد له سرًا لما له من أهمية عملية للمهام الاستخباراتية الخاصة.

وأضافت الصحيفة، أن المشروع تدرج منذ بداية العمل فيه منذ 12 عامًا، وكان يتم تطويره إلى أن توقف العمل فيه منذ خمس سنوات بعد أن كلف على الأقل نحو 800 مليون شيكل. مشيرةً إلى أنه توقف بحجة التغيير الميداني وأنه لم يعد يمكن الاعتماد عليه.

وبحسب الصحيفة، فإن هذا مشروع يعد واحدًا من بين عدد من المشاريع التي كلفت خزينة الجيش الإسرائيلي مئات الملايين من الشواكل ومنيت بالفشل. مشيرةً إلى أن تلك المشاريع جميعها كانت استخبارية وحيوية وهامة وقد تم إيقافها لأسباب مختلفة أو تغييرها لطرق أخرى وغالبيتها تتعلق بالتكنولوجيا.

وبينما رفض وزير الجيش الأسبق موشيه يعلون التعليق على أسباب وقف البرنامج الذي كان يقع تحت مسؤوليته حينها. قال الناطق باسم الجيش إن تغيير العدو وإطالة مدة المشروع جعلت منه غير فعال.

وتطرقت الصحيفة إلى مشروع آخر يتعلق مشروع "أوريون" الخاص بسلاح الجو والذي بدأ العمل عليه منذ 10 سنوات، حيث أوقف بحجة أنه لم يعد عمليًا في ظل التطورات الميدانية الأخيرة في المنطقة من قبل "أعداء إسرائيل"، وفق ما قال المتحدث باسم الجيش.

كما كشفت المتحدث باسم الجيش عن تأجيل افتتاح مقر جديد وسري تحت الأرض لقيادة سلاح الجو بدلًا من المقر القديم، لتمكين سلاح الجو من تنفيذ هجماته في إيران وسوريا ووضد حزب الله في لبنان وحماس في غزة.

وأشار ضابط إسرائيلي الى أن المقر بحاجة لمزيد من التطوير ليكون ملائمًا للتطور الحاصل في العالم.