بنك فلسطين

الإعلام بغزة يعقب على ادعاءات الاحتلال حول استهداف فضائية الأقصى

images.jpg
images.jpg
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/135117

غزة/ المشرق نيوز

عقبت وزارة الإعلام- المكتب الإعلامي الحكومي- في قطاع غزة مساء اليوم الأربعاء على استهداف الاحتلال الاسرائيلي لفضائية الأقصى بدعوى استخدامها من قبل  حركة حماس  لتجنيد عناصر لها في الضفة الغربية.

وقالت الوزارة: "إن الاحتلال الإسرائيلي ينشر ادعاءات واتهامات كاذبة من أجل تبرير استهدافه للصحافة الفلسطينية، مؤكدة تضامنها الكامل مع كافة الصحفيين، ووسائل الإعلام في نقل الحقيقة".

وزعم جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) اليوم الأربعاء، أن حركة حماس انتهجت "أسلوباً جديداً" في التواصل مع نشطائها في الضفة الغربية والقدس المحتلتين عبر فضائية الأقصى، بهدف تنفيذ عمليات ضد الجنود والمستوطنين الإسرائيليين.

وبينت الوزارة في بيان لها، أن ما يقوم به إعلام الاحتلال من ترويج ضد بعض الإعلاميين الفلسطينيين، ما هو إلا أكاذيب مفضوحة، تنم عن خيال مريض يسكن من يدعيها، بحسب ما جاء على موقع وكالة (الرأي).

وأشارت إلى أنها في الوقت نفسه، تقرأ في هذه الفبركات بداية حملة لتبرير استهداف بعض وسائل الإعلام والصحفيين، وإلحاق الأذى بهم، كما حدث خلال العدوان الماضي.

وشددت على أنه مطلوب من الكل الفلسطيني التحشيد ورفض هذه الاتهامات الباطلة، والوقوف صفًا واحدًا في وجه مخططات الاحتلال ضد صحفيينا ووسائل إعلامنا الفلسطينية.

ونوهت إلى أن رضوخ الهيئات والمنظمات الدولية، وعدم تحركها الجاد ضد انتهاكات الاحتلال بحق الصحفيين، شجعه على المزيد من التغول والاعتداء ضد وسائل الإعلام.

يذكر، أن مزاعم (الشاباك) ادعت قيام المذيعين في فضائية الأقصى، راجي الهمص، وإسلام بدر، بإيصال رسائل لخلايا المقاومة بالضفة الغربية والقدس، عبر حركات وكلمات معينة يؤدونها على الهواء مباشرة خلال الفترة الماضية.

وقصفت قوات الاحتلال الإسرائيلي مبنى فضائية الأقصى عدة مرات، وسوته بالأرض خلال عدوان عام 2014 ومؤخرًا في التصعيد الذي وقع أواخر عام 2018.