بنك فلسطين
وطنية

أوباما يتعهد لنتنياهو بالضغط على الرئيس عباس

تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/27278

واشنطن / مشرق نيوز


تعهد رئيس الولايات المتحدة الأمريكية باراك اوباما لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال اللقاء الذي جمعهما الاثنين في البيت الأبيص  بممارسة "ضغوط" على الرئيس محمود عباس من اجل التوصل الى اتفاق سلام.

وبحسب المسؤول الأمريكي الذي رفض الكشف عن هويته نتنياهو فإن نتنياهو أكد للرئيس اوباما ضرورة ان يقدم الفلسطينيون تنازلات شرطا لاستمرار المفاوضات بين الجانبين. 

وأوضح المسؤول أن أوباما دعا نتنياهو خلال اللقاء الى اتخاذ قرارات "صعبة" من اجل احلال السلام في الشرق الاوسط مشددا على ان التوصل الى اتفاق يحتم تقديم جميع الاطراف "لتسويات".

وأشار الى أن أوباما يعتقد "انه لا يزال من الممكن اقامة دولتين دولة اسرائيل اليهودية ودول فلسطينية يعيش السكان فيهما في سلام وامن".

وشهدت اللقاءات السابقة بين المسؤولين الاميركي والاسرائيلي توترا الا ان اجتماع الاثنين كان جيدا بحسب مسؤول رفيع في البيت الابيض رفض الكشف عن هويته. وتابع "لم تحصل مشاكل ولم يكن اجتماعا صعبا".

واضاف ان اللقاء بين الرئيس أوباما ونتنياهو كان هادئا غير ما كان متوقعا وشدد على أن أوباما يتفهم ان الاسرائيليين يواجهون مشاكل مهمة".

من جهته، اكتفى المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني الثلاثاء بالاشارة الى ان واشطن "تواصل العمل الوثيق مع الاسرائيليين والفلسطينيين من اجل تحديد الخطوط العريضة لاتفاق" سلام.

من ناحيته أكد الناطق باسم ديوان رئيس الوزراء الاسرائيلي  اوفير غندلمان ان نتنياهو خلال اجتماعه مع الرئيس الامريكي براك اوباما تمسك اسرائيل بمفاوضات السلام معرباً عن نيتها القبول باتفاق الاطار الذي يعدّه وزير الخارجية الامريكي جون كيري .