الاتصالات
الوطنية هيدر

الرئيس عباس: الاعلان عن موعد الانتخابات فور موافقة حماس على اجرائها

مشاركة
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/41288

رام الله / مشرق نيوز

أكد الرئيس محمود عباس أنه مستعد للإعلان عن موعد الانتخابات العامة في الأراضي الغلسطينية حال موافقة حركة "حماس" على إجرائها.

وقال الرئيس عباس في مقابلة مع وكالة "نوفوستي" الروسية نُشرت اليوم الاثنين، نيسان بالتزامن مع بدء زيارة عباس لروسيا، أن المرسوم الخاص بإجراء الانتخابات سيصدر فور تأكيد "حماس" استعدادها لإجراء الاقتراع.

وأضاف أن إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية مرهون بسير المصالحة الفلسطينية.

وأشار الى أن اتفاق المصالحة بين "فتح" و"حماس" الذي عُقد منذ عام، كان ينص على تشكيل حكومة وحدة وطنية تضم وزراء مستقلين تكنوقراط، وإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأوضح الرئيس أن حكومة الوحدة الوطنية بدأت عملها، وتسعى السلطات لتطبيق البند الثاني من الاتفاق المتعلق بإجراء الانتخابات.

من جانب آخر، أعرب الرئيس عن قلقه إزاء توجه "حماس" لإجراء مفاوضات منفصلة مع إسرائيل بشأن "مشروع الدولة ذات الحدود المؤقتة".

واعتبر الرئيس عباس أن هذا المشروع يرمي إلى نسف مساعي إقامة دولة فلسطينية، موضحا أنه ينص على إقامة دولة في قطاع غزة ومنح الضفة الغربية نظاما للحكم الذاتي، مع انسحاب جزئي للقوات الإسرائيلية منها.

أما مسألتا القدس واللاجئين، فلا تشملها المفاوضات المتعلقة بهذا المشروع الإسرائيلي على الإطلاق.

هذا وأكد الرئيس أن بلاده التي انضمت منذ الاول من نيسان إلى المحكمة الجنائية الدولية، ستقدم دعاوى ضد إسرائيل لدى المحكمة، بعد إجراء دراسة دقيقة لكافة التفاصيل وأخذ كل الجوانب القانونية والدبلوماسية للمسألة بعين الاعتبار.

وأوضح أن السلطة الفلسطينية تعد حاليا ملفين يتعلق أولهما بالنشاط الاستيطاني، وثانيهما بالعدوان الإسرائيلي الدائم ضد الشعب الفلسطيني.

وشدد على أن فلسطين ستحيل كافة الوثائق إلى المحكمة فور إنجاز العمل على إعدادها وبعد إجراء دراسات معمقة.

مرصد المشرق

المزيد

شؤوون محلية

أقلام وآراء