بنك فلسطين
وطنية

فيديو وضور ...حنان الحروب تفوز بجائزة أفضل مُعلم في العالم

الحروب
الحروب
مشاركة
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/58833

دبي/ المشرق نيوز

فازت المعلمة حنان الحروب التي تُدرّس في مدرسة ابتدائية في مدينة رام الله، بجائزة أفضل مُعلم في العالم، من بين عشرة معلمين وصلوا للقائمة النهائية بعد تصفية 8 آلاف مرشح من 148 دولة.

وأعلنت مؤسسة "فاركي" التعليمية الخيرية، مساء الأحد، في حفل خاص في دبي، فوز المعلمة الحروب بجائزة أفضل مُعلم في العالم، وقيمتها مليون دولار.

وقد سلم حاكم  دبي الشيخ محمد بن راشد المعلمة الفلسطينية اللاجئة حنان الحروب كافضل معلمة في العالم   جائزة افضل معلمة على مستوى العالم والتي قدمتها فاركي التعليمية الخيرية.

وترشح لهذه الجائزة 8000 معلم ومعلمة من 148 دولة وتأهل منهم 50 معلما انتقلوا الى المرحلة ما قبل النهائية كان من بينهم 3 معلمين فلسطينيين في حين تم اختيار افصل 10 معلمين من بين الـ 50 معلما، حافظت خلالها فلسطين على موقع لها حيث تأهلت المعلمة حنان الحروب لتكون من بين افضل 10 معلمين في العالم.
وقالت حنان في كلمة لها :"نرى يوميا معاناة في عيون طلبتنا ومعلمينا، ومعاناة تتجسد في حواجز الاحتلال وتدخل الى الصف على اشكال عنف، وهنا يبدأ دور التعليم وتنبثق دور المعلم يحرر الاطفال من العنف ويحرر خيالياتهم ويجسدها في حوارات من الجمال" .
واضافت حنان في كلمة القتها بعد تتويجها بالجائزة " نريد لاطفالنا العيش بحرية وسلام كبقية اطفال العالم" .
وقالت :"انتهز هذه المبادرة لارفع لزملائي المغعلمين شعار هذا العام " لا للعنف" وانني اقترح ان يكون هذا العام هو عام المعلم الفلسطيني لتحقيق الامل للمعلمين الفلسطينيين ، الذين يزرعون الامل في عقول ابنائنا "على هذه الارض ما يستحق الحياة".
وشكرت جنان جميع المعلمين التي علموها في المدرسة وجامعة القدس المفتوحة، وشكرت مؤسسة فوندشن وزوجها واسرتها التي تحملت الكثير، ولطلابها في الصف ولشعبها في جميع اماكن تواجده .
واهدت هذا الفوز للمعلمين الفلسطينيين وكل المعلمين في العالم .

ونشأت الحروب في مخيم للاجئين قرب بيت لحم، وتركّز في تعليم تلاميذها على التسامح والحدّ من العنف وتثبيت الأخلاق والاحترام في نفوسهم. وتقول إنها لا تعمل كمعلمة فقط، وإنما تعمل أيضًا كمرشد تربوي وأخصائي نفسي، كي تستطيع تغيير السلوكيات.

وسافرت حنان الحروب الأسبوع الجاري من الضفة الغربية إلى دبي في انتظار تسلم الجائزة التي تبلغ مليون دولار اميركي.

وقال وزير التربية والتعليم صبري صيدم "هذا الانتصار هو اختراق لفلسطين وضع لعلم فلسطين على خارطة المعرفة العالمية وتحقيق لسابقة نوعية في حياتنا الفلسطينية".

انتهى

مرصد المشرق

المزيد

شؤوون محلية

أقلام وآراء