بنك فلسطين
وطنية

بانكيمون : 130 مليون شخص يعتمدون على المساعدات الانسانية للبقاء على قيد الحياة

تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/69344

نيويورك - وكالات - مشرق نيوز

قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، إن "عدد الأشخاص الذين يعتمدون على المساعدات الإنسانية للبقاء على قيد الحياة في العالم، وصل حاليا إلى 130 مليون شخص، وهو ما يمثل نسبة العُشر في أكثر بلدان العالم اكتظاظا بالسكان (وليس من سكان العالم أجمع)".

 

 

جاء ذلك في رسالة مفتوحة وجهها "كي مون" للعالم أجمع بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني، الذي يتم إحياءه في 19 أغسطس/آب من كل عام.

 

 

وأضاف الأمين العام، أن "حلول الأزمات التي أدخلت هؤلاء الناس في مثل تلك المشقة، يائسة وليست حلولا بسيطة ولا سريعة، ولكن هناك أشياء يمكننا أن نفعلها كل يوم، وهي إظهار الشفقة لهؤلاء، ورفع صوتنا عاليا ضد الظلم، والعمل من أجل إحداث تغيير".

 

 

وقال "بان كي مون" في رسالته التي وصل الأناضول نسخة منها، إن "اليوم العالمي للعمل الإنساني، هو تذكير سنوي لنا بالحاجة إلى العمل من أجل تخفيف معاناة هؤلاء الناس، وأيضا مناسبة لتكريم العاملين والمتطوعين في العمل الإنساني الذين يكدحون في الخطوط الأمامية من الأزمات".

 

 

وأوضح أمين عام المنظمة الدولية، في رسالته، أنه في وقت سابق من هذا العام، شارك الآلاف "في أول قمة إنسانية عالمية على الإطلاق في إسطنبول، وأعلن زعماء العالم التزامهم بتغيير حياة الذين يعيشون في الصراع والكوارث والضعف الحاد إلى الأفضل، وتعهدوا بألا يتركوا أحدا خلفهم".

 

 

وفي مايو/أيار الماضي، انطلقت في مدينة إسطنبول التركية، فعاليات القمة العالمية للعمل الإنساني، بمشاركة 60 رئيساً ورئيس حكومة، وأكثر من 6 آلاف من المسؤولين وممثلي الهيئات الدولية، ومنظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام، بحسب مراسلي الأناضول.

 

 

واليوم العالمي للعمل الإنساني، يُحتفى به سنويا في 19 أغسطس، وهو مناسبة للاعتراف بأولئك الذين يخاطرون بأنفسهم في سبيل أداء الواجب في مجال الإغاثة الإنسانية، فضلا عن حشد الجماهير للدعوة إلى العمل الإنساني.

 

 

وقررت الجمعية العامة للأمم المتحدة في 11 ديسمبر/كانون أول 2008، اعتبار 19 أغسطس "يومًا عالميًا للعمل الإنساني" لتزامنه مع حلول الذكرى السنوية للهجوم على مقر الأمم المتحدة في العاصمة العراقية بغداد عام 2003.