الاتصالات
الوطنية هيدر

مصدر: اللجنة السداسية ألغت زيارتها لغزة ورد حماس يحدد مصير القادم

1492670826sauE7
1492670826sauE7
520
مشاركة
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/82391

غزة/المشرق نيوز/

أكد مصدر فلسطيني مطلّع، على أن وفد حركة فتح المقرر زيارته إلى غزة، ألغى زيارته واكتفى بتسليم عضو اللجنة المركزية للحركة روحي فتوح، حركة حماس خارطة طريق لإنهاء الانقسام وإتمام المصالحة.

وأشار المصدر إلى أن وفد حركة "فتح" السداسي والذي كانت مقررة زياته في الخامس والعشرين من نيسان الحالي، قد تقرر إلغائها نهائياً والاكتفاء برد حركة "حماس" على خارطة الطريق التي جرى تسليمها مساء أمس خلال لقاءه فتوح مع حركة حماس بمقرها بمدينة غزة.

وأوضح أنه لا لقاءات للمصالحة ستعقد في غزة حالياً، وفي حال كان رد حركة "حماس" إيجابياً، فمن المرجح أن ينعقد اللقاء في لبنان أو قطر، لافتاً إلى أن "حماس" سترد على الخارطة التي سلمها فتوح في غضون أسبوع، على أن يكون الرد من خلال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد.

ويذكر أن أن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض العلاقات الدولية روحي فتوح، غادر قطاع غزة صباح الأربعاء، متوجهاً إلى رام الله لوضع الرئيس واللجنة المركزية بصورة لقاءه مع حركة حماس بغزة أمس.

وأضاف: "أن وفد حركة فتح سلم قيادة حركة حماس خارطة طريق تُنهي الانقسام وتُعيد الوحدة الوطنية لشقي الوطني"، موضحاً أن من بين أهم نقاطها هو تسلم حكومة الوفاق لكامل مسؤولياتها، وتطبيق كافة الاتفاقيات الموقعة، على أن تقوم الحكومة بمراجعة ملف الموظفي فور تسلمها للمهام.

ونوه المصدر إلى أن فتوح غادر القطاع إلى رام الله بعد الاجتماع الذي عُقد مع قيادات حركة حماس بغزة لبحث ملف المصالحة، موضحاً أن وفد "فتح" أعطى "حماس" مهلة أسبوع للرد على خارطة الطريق التي تتضمن جملة من البنود.