الخميس , 17 أغسطس 2017 - 24 ذو القعدة 1438 هـ

اسقطه بالعمالة عبر شبكات التواصل

ما اسم ضابط الموساد(الشيخ المتشدد) الذي اتصل بأشرف أبو ليلة ومن أي بلد كذب عليه؟

ما اسم ضابط الموساد(الشيخ المتشدد) الذي اتصل بأشرف أبو ليلة ومن أي بلد كذب عليه؟

غزة- المشرق نيوز:

ما اسم أول ضابط للموساد(الشيخ المتشدد) الذي اتصل بأشرف أبو ليلة ومن أي بلد كذب عليه؟

قال أحد المقربين من الشهيد مازن محمد فقهاء الذي اغتالته المخابرات الإسرائيلية عبر عدد من عملائها في قطاع غزة، إن ضابط المخابرات الإسرائيلية الذي اتصل بالعميل المنفذ لجريمة القتل، والأول في عملية الاغتيال (اشرف ابو ليلة) بدأ شباكه ودخل إليه من طريق الخيانة عبر صفحات التواصل الاجتماعي (الفيس بووك)، حيث ادعى كذباً أن اسمه هو ( الكِندري) كما ادعى أنه من دولة (الكويت) بطريق الكذب، قبل أن يتبين أنه يتصل به من مكاتب الموساد في مدينة (تل ابيب)، ويحمل اسم جديد، هو ابو العبد.

وقال خطيب المسجد العمري الشيخ إياد ابو فنونة، إن العميل المشار إليه، كان سهل الدخول إليه، كونه يسير في طريق التشدد غير السليمة، وهو طريق سهلة للاستغلال، فاستغله من هذا الطريق، وحذر الآباء وأولياء الأمور من مخاطر شبكات التواصل الاجتماعي للدخول إليهم.

وتحدث عن المصائب التي جلبها العملاء الثلاثة، الذين سيكونون معلقون على خشبات المشانق قريباً، فقال: لقد جلبوا لأنفسهم العار والشرار والنار، بينما اهلهم هم أناس مكرمون طيبون.

وتحدث عن مسيرة الشهيد ابو فنونة، الذي سار في طريق المقاومة مبكراً، ودخل السجن بآلاف المؤبدات، ثم أبعد إلى غزة، ولكنه بقي في طريق مقاومة المحتل، وكان بمقدوره أن يخلد للدعة والراحة، خاصة أنه امضى سني عمره في السجون، وقدم ما يريد، لكن المسجد الاقصى الأسير كان يناديه، واستشهاد أخته على معابر الاحتلال دفعته ليواصل مسيرته، مشيراً غلى أن الاقصى بقبلته وأعمدته وساحاته لا تغيب عنه.


أضف تعليقك