الوطنية
الاتصالات

ضحكات السيسي ونتنياهو في أول لقاء بينهما تغضب المصريين

19a499[1]
19a499[1]
520
مشاركة
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/90269

القاهرة - المشرق نيوز

في أول لقاء علني يجمع بينهما، استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أمس الثلاثاء، في مقر إقامته في نيويورك، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بحضور سامح شكري وزير الخارجية، وخالد فوزي رئيس المخابرات العامة، واللواء عباس كامل، مدير مكتب رئيس الجمهورية.

 

وشهد اللقاء، وفق ما أعلن السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، «بحث سبل إحياء عملية السلام، إذ أكد السيسي على الأهمية التي توليها مصر لمساعي استئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، بهدف التوصل إلى حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية وفقاً لحل الدولتين والمرجعيات الدولية ذات الصلة».

 

وأضاف أن «السيسي ثمن جهود إدارة الرئيس ترامب في هذا الشأن، مشيراً إلى ما ستسهم به التسوية النهائية والعادلة للقضية الفلسطينية في توفير واقع جديد في الشرق الأوسط تنعم فيه جميع شعوب المنطقة بالاستقرار والأمن والتنمية».

 

وبين المتحدث أن «نتنياهو أعرب من جانبه عن تقديره لدور مصر الهام في الشرق الأوسط وجهودها في مكافحة الإرهاب وإرساء دعائم الاستقرار والسلام في المنطقة».

 

وجرى خلال اللقاء «بحث سبل استئناف عملية السلام، وإنشاء دولة فلسطينية، مع توفير الضمانات اللازمة بما يسهم في إنجاح عملية التسوية بين الجانبين»، طبقاً ليوسف.

 

وأثارت صورة نشرها نتنياهو على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» قبل أن يقوم بحذفها بعد دقائق، استياء عدد كبير من مستخدمي موقع «فيسبوك» من المصريين، فقد ظهر السيسي ونتنياهو وهما يضحكان، من دون أن يحمل الصورة تعليقاً عن أسباب هذا الضحك.

 

وقال الناشط السياسي المصري محمد صلاح:»صورة السيسي مع نتنياهو فجة جدا»، فيما أشار أحمد خضر إلى أنه «عادي وطبيعي أن يلتقي السيسي نتنياهو، هذا أمر طبيعي وليس غريبا، لكن ما أريد أن أفهمه ماذا قيل في اللقاء يجعل السيسي يضحك بهذا الشكل».

 

ولفت محمد جلال، تعليقا على الصورة، إلى أنه»عندما قال الرئيس الأسبق محمد مرسي صديقي العزيز بيريز، رفضنا ذلك، وعندما قال السيسي السلام الدافئ لم يتحدث أحد، كل الرؤساء الذين قدموا لمصر منذ السادات يتبنون نفس الانحيازات والمنهج».

 

جمال عبد القادر علّق ساخرا: «الزواج العـرفي خلاص بقى رسـمي، وعلى مذهب الحاخام، والصداق المسمى بيننا آلاف الشهداء من العرب».

 

وكانت مصر أقرت بما تداوله أحد التقارير الصحافية بشأن مشاركة السيسي في اجتماع سري مع كل من العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير الخارجية الأمريكي السابق جون كيري في العقبة في مارس/ آذار 2016.

 

كما شهد العام الماضي زيارة سرية إلى القاهرة لكل من نتنياهو وزعيم المعارضة في الكنيست إسحاق هرتسوغ، التقيا خلالها السيسي سرا.

مرصد المشرق

المزيد

شؤوون محلية

أقلام وآراء