بنك فلسطين
وطنية

مشروع "ريادة" بلإسلامية يستعرض سلسلة حلقات تلفزيونية لمشاريع ريادية

ريادة حلقات تلفزيونية.jpg
ريادة حلقات تلفزيونية.jpg
مشاركة
تم نسخ الرابط http://mshreqnews.net/post/95257

مشروع "ريادة" بلإسلامية يستعرض سلسلة حلقات تلفزيونية لمشاريع ريادية
غزة / اية علاء المشهراوي / المشرق نيوز
قدّم أصحاب المشاريع الريادية في مشروع “ريادة” بحاضنة الأعمال والتكنولوجيا بالجامعة الإسلامية الممول من هيئة الأعمال الخيرية بريطانيا وإشراف مؤسسة التعاون، مجموعة من العروض عن قصص نجاح لرواد أعمال عرب، واستعرض كل ريادي نموذج لشركة ريادية عربية ناجحة، وأوضحوا خلال العرض أبرز النقاط التي ميّزت الشركة وشكلت إضافة نوعية لها.
بدوره، أكد المهندس نادر عبد النبي –منسق مشروع ريادة، ومطور الأعمال في الحاضنة، أن العروض التي قدّمها أصحاب المشاريع الريادية في مشروع ريادة جاءت للاستفادة من خبرات سلسلة من رواد أعمال عرب وصلوا للعالمية، ولفت إلى أن ذلك له دور كبير في زيادة مهارات العرض والإلقاء لدى الرياديين في "ريادة" وزيادة ثقة الرياديين بأنفسهم والوقوف أمام جمهور زبائن محتملين أو مستثمرين ونقل الأخبار والأفكار لهم بكل ثقة ووضوح.
من ناحيته، تناول الريادي إبراهيم حسنين –صاحب مشروع سياحة جروب لحجز الشاليهات، الحديث عن شركة طلبات دوت كوم، وأوضح أن الشركة تقدّم خدمات الطعام أون لاين، ولفت إلى تطور الشركة منذ تأسيسها في العام 2004، ونوّه إلى أن البيئة المحيطة هي مصدر إلهام الأفكار الريادية فإما أن تكتشف حاجة فتعمل على تلبيتها أو تجد خدمة ضعيفة فتعمل على تطويرها.
ولفت الريادي حسنين إلى أبرز التحديات التي واجهتها شركة طلبات، والتي تكمن في: التوسع الجغرافي، وأن المشكلات والعقبات هي جزء رئيسي من بيئة العمل وجب مواجهته بكل شجاعة وحزم وحكمة.
أما الريادية عبير صيدم – ريادية بمشروع خزانتي الريادي، "مشروع نمشي" وهو متجر إلكتروني مختص بالأزياء، يسهل عملية شراء الملابس والأزياء، ويضم ما يزيد عن (400) علامة تجارية، حيث زاد عدد المستفيدين أكثر من مليون.
وأوضحت الريادية صيدم أن مؤسسي الشركة اختاروا اسم "نمشي" كونه يوحي بالتقدم والانجاز، وأن أهم العناصر التي اتخذتها الشركة للتقدم هم: بناء الموقع الإلكتروني الخاص بالشركة، الاتفاق مع شركات التوصيل، والتواصل مع الماركات العالمية والمحلية لاستيراد البضائع.
وتطرق الريادي جمال أبو غالي –صاحب مشروع One Click إلى مشروع فاي تكنولوجي الذي يقدم خدمات الانترنت مجانية في الأماكن العامة مقابل السماح بإظهار إعلانات عملاء الشركة على متصفحات الانترنت الخاصة بالأشخاص.
وأشار إلى أن المشروع استطاع تقليل التكلفة التشغيلية في بداية انطلاقهم كون رأس المال كان محدوداً لدى أصحاب المشروع، وأكّد على أنه كان لحاضنة الأعمال دور كبير في إنطلاق مشروع فاي التكنولوجي بقوة لما قدمته من خدمات لوجستية واستشارية للفريق.
أما الريادية تسنيم الشيخ خليل–من فريق مشروع المسهب للاستشارات، فاستعرضت الحديث عن مشروع كلاوديرا المتخصص في إدارة وتحليل البيانات والتي تعمل على مساعدة الحكومات والشركات على حماية بياناتها ضد الهجمات الإلكترونية، وتمكنها من اتخاذ قراراتٍ ذكية.
وأوضحت الشيخ خليل أن الحماس وحده ليس كافياً لبناء شركة ناجحة، وأن ذلك يتطلب تطوير الفكرة والعمل عليها لتحقيق النجاح في ظل المنافسة العالمية.
انتهى

مرصد المشرق

المزيد

شؤوون محلية

أقلام وآراء